‏إظهار الرسائل ذات التسميات الجمعة يوم عبادة. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات الجمعة يوم عبادة. إظهار كافة الرسائل

0
كنوز يوم الجمعة



 بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الّذي جعل في تعاقب الليل والنَّهار عبرةً لأولي الأبصار أحمده وأشكره على نِعمه الإسلام ، وأصلِّي وأسلِّم على أشرف الأنبياء والمرسلين نبيِّنا محمَّد وعلى آله وصحبه أجمعين. 


ها قد حلّ يوم عيدنا الأسبوعي ، عيد الأسبوع لأهل الإسلام 

و قد جمعنا لكم باقة من أحاديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في فضــائل و آداب يـوم الجـمــعة ،، هذا اليوم الذي هو يوم عظــيم و الذي لا بد أن نعرف له قــدره ونعلم خصــائصه؛و نتــفـرغ فيه للعبـــادة والطـــاعة وكـثـرة الدعـــاء والصــلاة على النبي صلى الله عليه و سلم.

و يوم الجمعة هــو الــيــوم الذي كرم الله عزّ و جلّ به هذه الأمّــة بعد أن أضلعنه اليهود و النصارى، كما أخبرنا الحبيب صلى الله عليه وسلم حين
 قال :                                                                                                    
} أضــلَّ الله عن الجمعة من كان قبلنــا، فكــان لليهــود يـوم السبت، وكــان للنصــارى يـومُ الأحـد، فجــاء الله بنا فهدانــا ليـوم الجـمــعة، فجعل الجـمــعة و السـبـت والأحـد، وكذلــكـ هم لنا تـبّـعُ يوم القيـــامة، نحن الآخــرون من أهل الدنيــا، والأولــون يوم القيــامة المقضي بينهم قبل الخــلائق }
[رواه مسلم]. 


- فلا تــتــركـ صــلاة الــجــمـــعة أخــي الــمــســلــم طــاعـة لأمر اللّــه


قال الله تعــالى : 

( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا

إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ * فَإِذَا

قُضِيَتِ الصَّلاةُ فَانتَشِرُوا فِي الأَرْضِ وَابْتَغُوا مِن فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا

اللَّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ
)(الجمعة 9-10)

و عن أبي هريرة رضي الله عنه وعن ابن عمر، رضي الله عنهم، أنهما سمعا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يقول على أعواد منبره: "
لينتهين أقـــوام عن وَدعهم الجمعـــات، أو ليختمن الله على قلــوبهم، ثم ليكــونن من الغــافلــين" ((رواه مسلم)). 

- و مــن فــضـــائــل يـوم الـجـمــعة الــتــي أخبــرنــا بــه رسول الله صلى الله عليه وسلم (و ما ينطق عن الهوى) أنّــه أفــضــل يـــوم ف عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: 

" خـيـر يـوم طلــعت عليه الشــمـس يــوم الجـمـعـة: فيه خـلـق آدم، وفيه أدخـل الجـنـة، وفيه أخــرج منهــا". ((رواه مسلم)). 

- و عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم :
"من توضــأ فــأحـسـن الوضــوء ثم أتـى الجـمــعة، فاستمع و أنصــت، غفر له ما بينه وبين الجمعة وزيــادة ثــلاثة أيام، ومن مس الحصى، فقد لغــا
((رواه مسلم)). 

- و عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي، صلى الله عليه وسلم قال : 
"الصلــوات الخـمـس والجـمــعة إلى الجـمــعة، و رمضــان إلى رمضــان، مكـفّــرات ما بينهن إذا اجتـنـبت الكبــائر" (رواه مسلم).


- و عن ابن عمر رضي الله عنهما، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال:
"إذا جــاء أحدكــم الجمــعة، فليغـتـسـل" (متفق عليه) .

- و عن أبي سعيد الخدري، رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال: "غـسـل الجمــعة واجب على كل محـتـلـم" (متفق عليه) . 

- و عن سمرة، رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : 
"من توضــأ يـوم الجـمــعة، فبهــا ونعمت، ومن اغتسل فالغـسـل أفضل
(رواه أبو داود، والترمذي وقال حديث حسن). 

- و عن سلمان، رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : 

"لا يغـتـسل رجل يــوم الجمعة، ويتطـهّر ما استطــاع من طـهـر، ويـدّهـن من دهـنـه، أو يـمـسّ من طـيـب بـيـتـه، ثـم يـخـرج فلا يـفـرق بين اثنـين، ثم يصـلّـي ما كتب له، ثم يـنـصـت إذا تكــلّم الإمـــام، إلا غـفـر له ما بينه وبين الجمــعة الأخــرى" (رواه البخاري). 

- و عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال: 
"من اغتــسل يوم الجـمــعة غـسـل الجنــابة، ثم راح في الســاعة الأولــى فكــأنمــا قرب بـدنـة، ومن راح في الســاعة الثــانيـة، فكــأنمــا قــرّب بـقـرة، و من راح في الســاعة الثــالثة، فكأنمــا قرب كبشًــا أقـرن، ومن راح في الســاعة الــرابعة، فكـأنمـا قرب دجــاجة، ومن راح في الســاعة الخــامسة، فكأنمــا قرب بـيـضـة، فإذا خرج الإمــام، حضرت المــلائـكـة يستـمـعــون الــذكــر"
(متفق عليه) . 

- و عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ذكر يوم الجمعة، فقال: 
"فيهــا ســاعة لا يوافـقـهــا عـبـد مـسـلـم، وهو قــائم يصـلـي يســأل الله شيئــًا، إلا أعطــاه إيــاه" وأشــار بيده يقللهــا" (متفق عليه) . 

و عن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري، رضي الله عنه، قال: قال عبد الله بن عمر رضي الله عنهما: أسمعت أباك يحدث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، في شــأن ســاعة الجـمــعة؟ قــال: قلت: نـعـم، سمعته يقــول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يقــول: "هي مــا بـيـن أن يـجـلــس الإمــام إلى أن تقـضــى الصــلاة" (رواه مسلم). 

و عن أوس بن أوس، رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
"إن من أفـضـل أيــامـكـم يــوم الجـمــعة، فــأكثــروا علي من الصلاة فيه، فإن صلاتـكـم مـعــروضـة عـلـي" (رواه أبو داود بإسناد صحيح). 

اذا أحبّتــي في اللّــه ،، ف فــي يوم الجمعة هناك حبيب لك ولربك ينتظر
صلاتك عليه فأكثر من الصلاة على الحبيب المصطفى

و لا تنس قراءة وردك اليومي من القرآن الكريم وخاصة سورة الكهف فقد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " من قرأ سـورة الكهف في يوم الجمــعة أضــاء له من النــور ما بين الجمـعــتين " .

و لا تنس أن فيه ســاعة استجـــابة فاحرص ألا تضيعهــا ،،
 ادعو لنفسك و لجميع المسلمين و ســائر بـلاد المسلمين 

اللهم إغفر لنا و لوالدينا و للمؤمنين و للمؤمنــات و للمسلمين 
و للمسلمات
 الأحيــاء منهم والأمــوات


0
الجمعة يوم عبادة

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الّذي جعل في تعاقب الليل والنَّهار عبرةً لأولي الأبصار
 أحمده وأشكره على نِعمه الإسلام ، وأصلِّي وأسلِّم على أشرف الأنبياء والمرسلين نبيِّنا محمَّد وعلى آله وصحبه أجمعين
الجمعة جامعة 
وملائكتها سامعة .. 
وعملها مرفوع ..
ودعاؤها مسموع .. 
فأسأل الله أن يتقبل عملكم ..
ويغفر ذنبكم ..
ويشملكم برحمته ..
وينعم عليكم بفضله وكرمه وجوده ..


اللهم آت نفوسنا تقواها وزكها أنت خير من زكاها، أنت وليها ومولاها. اللهم ألهمنا رشدنا وقنا شر الشيطان وشر أنفسنا، ولا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين.
اللهم آمنا في أوطاننا، وأصلح أئمتنا وولاة أمورنا واجعل اللهم ولايتنا فيمن خافك واتقاك واتبع رضاك يا أرحم الراحمين. اللهم وأبرم لهذه الأمة أمر رشد يعز فيه أهل طاعتك ويذل فيه أهل معصيتك ويؤمر فيه بالمعروف وينهى فيه عن المنكر. اللهم رحمة اهد بها قلوبنا
عطر الله جمعتكم برياحين الـــــــــجنة
وظللكم بأغصان بساتينها
وسقاكم من زلال كوثرها
وجعلكم من المغتنمين لوقـــــــــــــتها
بكثرة الصلاة على الحبيب المصطفى
التالين لسورة الكـــــــــــــهف
الناجين في يوم النفخ والحشر
الثابتين على الحق
حتى لقاء حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم
يارب في يوم الجمعة 
وعدت عبادك بقبول دعواتهم فيه
اللهم آمين ..
(جمعة مباركة) 

                سورة الكهف كاملة بصوت السديس


0
يوم الجمعة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
الحمد لله رب العالمين القائل في محكم تنزيله 
(يا ايها الذين امنوا اذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فسعوا الى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم ان كنتم تعلمون) والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه القائل : "خير ايامكم يوم الجمعة" رواه ابو داوود
والقائل: "خير يوم طلعب عليه الشمس يوم الجمعة"
أحبتي في الله زوار المدونة

0
إغتنم من كنوز يوم الجمعة


بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أكرم الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ومن تبعه بإحسان الى يوم الدين 

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
 خير يوم طلعت عليه الشمس يوم الجمعة فيه خلق آدم وفيه أدخل الجنة وفيه أخرج منها ولا تقوم الساعة إلا يوم الجمعة .



4
الجمعة يوم عبادة


الحمد لله الّذي جعل في تعاقب الليل والنَّهار عبرةً لأولي الأبصار، أحمده وأشكره على نِعمه الغزار، وأصلِّي وأسلِّم على أشرف الأنبياء والمرسلين نبيِّنا محمَّد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:

فلا تزال الشُّعوب تحتفي بأعيادها وتفرح بتكرارها، وتُسَّرُّ بذكر اسمها.. كيف إذا كان العيد لأمَّة الإسلام وتتعبد الله -عزّ وجلّ- به..

0
آداب و فضائل يوم الجمعة

آداب و فضائل يوم الجمعة
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين :
أما بعد...
اختص الله عز وجل هذه الأمة بخصائص كثيرة، وفضائل جليلة، منها اختصاصه إياها بيوم الجمعة بعد أن أضل عنه اليهود والنصارى، فعن أبي هريرة قال: قال رسول الله : { أضل الله عن الجمعة من كان قبلنا، فكان لليهود يوم السبت، وكان للنصارى يوم الأحد، فجاء الله بنا فهدانا ليوم الجمعة، فجعل الجمعة والسبت والأحد، وكذلك هم تبع لنا يوم القيامة، نحن الآخرون من أهل الدنيا، والأولون يوم القيامة المقضي بينهم قبل الخلائق } [مسلم].

قال الحافظ ابن كثير .....
 ( إنما سُميت الجمعة جمعة لأنها مشتقة من الجَمْع، فإن أهل الاسلام يجتمعون فيه في كل أسبوع مرة بالمعاهد الكبار... وقد أمر الله المؤمنين بالاجتماع لعبادته فقال تعالى: يا أيها الذين آمنوا إذا نودى للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله[الجمعة]
 أي اقصدوا واعمدوا واهتموا في سيركم إليها، وليس المراد بالسعي هنا المشي السريع.. فأما المشي السريع إلى الصلاة فقد نُهي عنه.. ) قال الحسن:
( أما والله ما هو بالسعي على الأقدام، ولقد نهوا أن يأتوا الصلاة إلا وعليهم السكينة والوقار، ولكن بالقلوب والنية والخشوع ) [تفسير ابن كثير:4/385، 386] وقال ابن القيم: ( فيوم الجمعة يوم عبادة، وهو في الأيام كشهر رمضان في الشهور، وساعة الإجابة فيه كليلة القدر في رمضان ) [زاد المعاد:1/398].
يجب على كل مسلم أن يعظم هذا اليوم ويغتنم فضائله وذلك بالتقرب إلى الله تعالى فيه بأنواع القربات والعبادات.
قال ابن القيم:

 ( وكان من هديه تعظيم هذا اليوم وتشريفه وتخصيصه بعبادات يختص بها عن غيره، وقد اختلف العلماء هل هو أفضل أم يوم عرفة ) [زاد المعاد:1/375].
كم جمعة مرت علينا مرور الكرام، دون أن نعيرها أدنى اهتمام، بل إن كثيراً من الناس ينتظر هذا اليوم ليقوم بمعصية الله عز وجل فيه بأنواع المعاصي والمخالفات و لا حول ولا قوة إلا بالله.


من فضائل يوم الجمعة ....
من فضائل يوم الجمعة



1- أنه خير الأيام
فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي قال: { خير يوم طلعت عليه الشمس يوم الجمعة، فيه خلق آدم، وفيه أدخل الجنة، وفيه أخرج منها، ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة } [مسلم]. 
2- تضمنه لصلاة الجمعة التي هي من آكد فروض الاسلام ومن أعظم مجامع المسلمين، ومن تركها تهاونا ختم الله على قلبه كما في الحديث الصحيح الذي رواه مسلم.
3- أن فيه ساعة يستجاب فيها الدعاء، فعن أبي هريرة قال

: قال رسول الله : { إن في الجمعة ساعة لا يوافقها عبد مسلم وهو قائم يصلي يسأل الله شيئاً إلا أعطاه إياه - وقال بيده يقللها } [متفق عليه]. قال ابن القيم عد أن ذكر الاختلاف في تعيين هذه الساعة:
: أ ( وأرجح هذه الأقوال قولان تضمنتها الأحاديث الثابتة: 
الأول إ نها من جلوس الإمام إلى انقضاء الصلاة، لحديث ابن عمر أن النبي قال: { هي ما بين أن يجلس الإمام إلى أن تقضى الصلاة } [مسلم]. [زاد المعاد:1/390،389].
والقول الثاني: أنها بعد العصر، وهذا أرجح القولين )  4- أن الصدقة فيه خير من الصدقة في غيره من الأيام. 
قال ابن القيم:
 ( والصدقة فيه بالنسبة إلى سائر أيام الأسبوع كالصدقة في شهر رمضان بالنسبة إلى سائر الشهور ) وفي حديث كعب: (... والصدقة فيه أعظم من الصدقة في سائر الأيام ) 
5- أنه يوم يتجلى الله عز وجل فيه لأوليائه المؤمنين في الجنة، فعن أنس بن مالك في قوله عز وجل: ولدينا مزيد [ق:35] قال: ( يتجلى لهم في كل جمعة ).
6- أنه يوم عيد متكرر كل أسبوع،

 فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله : { إن هذا يوم عيد جعله الله للمسلمين فمن جاء الجمعة فليغتسل... } الحديث [ابن ماجه وهو في صحيح الترغيب:1/298].
7- أنه يوم تكفر فيه السيئات فعن سلمان قال: قال رسول الله :

 { لا يغتسل رجل يوم الجمعة، ويتطهر ما استطاع من طهر، ويدهن من دهنه، أو يمس من طيب بيته، ثم يخرج فلا يفرق بين اثنين، ثم يصلي ما كتب له، ثم ينصت إذا تكلم الإمام إلا غفر له ما بينه وبين الجمعة الأخرى } [البخاري].
8- أن للماشي إلى الجمعة بكل خطوة أجر سنة صيامها وقيامها لحديث أوس بن أوس قال: قال رسول الله 

: { من غسل واغتسل يوم الجمعة، وبكر وابتكر، ودنا من الإمام فأنصت، كان له بكل خطوة يخطوها صيام سنة، وقيامها، وذلك علىالله يسير } [أحمد وأصحاب السنن وصححه ابن خزيمة].
الله أكبر كل خطوة إلى الجمعة تعدل صيام سنة وقيامها؟.
فأين السابقون إلى تلك الهبات، أين المتعرضون لتلك النفحات ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم [الحديد:21].
9- أن جهنم تسجر - أي تحمى - كل يوم من أيام الأسبوع إلا يوم الجمعة، وذلك تشريفاً لهذا اليوم العظيم. [أنظر: زاد المعاد:1/387].
10- أن الوفاة يوم الجمعة أو ليلتها من علامات حسن الخاتمة حيث يأمن المتوفى فيها من فتنة القبر، فعن ابن عمرو رضي الله عنهما قال: قال رسول الله

 : { ما من مسلم يموت يوم الجمعة أو ليلة الجمعة، إلا وقاه الله تعالى فتنة القبر } [أحمد والترمذي وصححه الألباني].
 إن للجمعة أحكاماً وآداباً ينبغي أن يتحلى بها كل مسلم.
ومن تلك الأحكام والأداب 1- يستحب أن يقرأ الأمام في فجر الجمعة بسورتي السجدة والإنسان كاملتين، كما كان النبي يفعل، ولا يقتصر على بعضهما كما يفعل بعض الأئمة..
2- ويستحب أن يكثر الإنسان في هذا اليوم من الصلاة على النبي ، لحديث أوس بن أوس رضي الله عنه، عن النبي قال: { إن من أفضل أيامكم يوم الجمعة، فيه خلق آدم، وفيه قبض، وفيه النفخة، وفيه الصعقة، فأكثروا عليّ من الصلاة فيه، فإن صلاتكم معروضة عليّ } [أحمد وأصحاب السنن وصححه النووي وحسنه المنذ
على عبد 


وامرأة، ومن حضرها منهم أجزأته. وتسقط الجمعة بسبب بعض الأعذار كالمرض والخوف [الشرح الممتع:5/7- 24].
4- الاغتسال يوم الجمعة من هدي النبي لقوله عليه الصلاة والسلام: { إذا جاء أحدكم إلى الجمعة فليغتسل } [متفق عليه].
5- التطيب والتسوك ولبس أحسن الثياب من آداب المسلم في يوم الجمعة، فعن أبي أيوب قال: سمعت رسول الله يقول: { من اغتسل يوم الجمعة، ومس من طيب إن كان له، ولبس من أحسن ثيابه، ثم خرج وعليه السكينة حتى يأتي المسجد، ثم يركع إن بدا له، ولم يؤذ أحداً، ثم أنصت إذا خرج إمامه حتى يصلي، كانت كفارة لما بينهما } [أحمد وصححه ابن خزيمة]. وعن أبي سعيد الخدري أن رسول الله قال: { غسل يوم الجمعة على كل محتلم، وسواك، ويمس من الطيب ما قدر عليه } [مسلم].



6- ويستحب التبكير إلى صلاة الجمعة، وهذه سنة كادت تموت، فرحم الله من أحياها.
عن أبي هريرة عن النبي قال: { إذا كان يوم الجمعة وقفت الملائكة على أبواب المسجد، فيكتبون الأول فالأول، فمثل المهجر إلى الجمعة كمثل الذي يهدي بدنة، ثم كالذي يهدي بقرة، ثم كالذي يهدي كبشاً، ثم كالذي يهدي دجاجة، ثم كالذي يهدي بيضة، فإذا خرج الإمام وقعد على المنبر، طووا صحفهم وجلسوا يسمعون الذكر } [متفق عليه].
7- ويستحب أن يشتغل المسلم بالصلاة والذكر وقراءة القرآن حتى يخرج الإمام، وحديثا سلمان وأبي أيوب السابقين يدلان على ذلك

عطر الله جمعتنا برياحين الجنة وظللنا بأغصان بساتينها وسقانا من زلال كوثرها وجعلنا من المغتنمين لوقـتها بكثرة الصلاة على الحبيب المصطفى التالين لسورة الكهف الناجين في يوم النفخ والحشر الثابتين على الحق حتى لقاء حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم..
 

مع تحيات مشرف المدونة ناجح سلهب التميمي لا تنسونا من صالح دعائك


اعلان تعليق




google-plus-icon tweeter-icon facebook-icon

,,,

 
تعريب وتطوير مدونة الفوتوشوب للعرب
مدونة الاسلام طريق النجاة ناجح سلهب التميمي حقوق الطبع محفوظة © 2010 عودة الى الاعلى